• الطفولة، الفن، والنمو السليم




الأطــفال یــحبون الحــركــة، فـھم محـركـات لایـــننطفئ وھــجھا أبــداً حـتى عـندمـا یــقرر بـالـ ٌغ مـا اســكاتــھم أو یــحاول مـنع حــركــتھم، فنجـدھـم یـــتململون ویـــقفزون ویھــزون ارجــلھم بـكل الـــجھات.

لـذا أتـت دفـاتـر الــتلویــن وألــعاب الـــصلصال كحـل نـاجـح لأولــیاء الأمــور الـذیـن یــحاولــون كـبح نــشاط اطــفالــھم فـي الــطائــرات أو الأمـاكـن الــضیقة الــتي تــتطلب الھــدوء وقــلة الحــركــة.

ولایخفى علینا أن ممارسة العمل الفني للطفل تمنح الطفل خبرات عن الشكل والملمس والألوان، كما أنھا نافذة للطفل للتعبیر عن مشاعرة والتنفیس عن الذات مما لایستطیع التعبیر عنھ بالكلمات، وتساعده أیضاً على اتخاذ القرارات ورؤیة نتائجھا والتعلم عن طریق المحاولة والخطأ.

ولقد نقلنا جدول تطور مھارات الرسم لدى الطفل وقد اقتبسنا من كتاب “ َصنعت بیدي” للمؤلفتین السعودیتین : وفاء ابراھیم السبیل و فاطمة محمد ،الحسي، جدول يشرح المهارات الفنية للطفل قبل سن الستة سنوات وأهمية الرسم والتلوين والشخبطة لنموه

screen-shot-2017-02-19-at-5-57-20-pm

الطفولة، الفن، والنمو السليم